المقاومة الاسلامية حركة النجباء


النجباء تحذر:

الصمت تجاه العدوان التركي سيغير خارطة العراق/ البيشمركه يتفرجون على جرائم تركية


انتقدت حركة النجباء في بيان شديد اللهجة صمت الحكومة والجهات الرسمية العراقية وكذلك انفعال القوات العسكرية التابعة لاقليم كردستان تجاه عدوان الجيش التركي، محذرة من أن استمرار هذا النهج سيؤدي الى احتلال دائم لجزء من البلاد.

أفاد مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية، أن المقاومة الاسلامية حركة النجباء أصدرت بيانا خاطبت فيه الشعب العراقي، مستنكرة العدوان التركي على الاراضي العراقية.

وأكد البيان على أن العراق يمر بمنعطف تاريخي خطير، وانتقد بشدة صمت الحكومة والجهات الرسمية تجاه احتلال مساحة كبيرة من البلاد وتدمير البيوت وتهجير اهالي تلك المناطق على يد قوات الجيش التركي المحتل.

وأشارت حركة النجباء الى أن القوات العسكرية التابعة لاقليم كردستان (البيشمركه) المسؤولة على حماية تلك المناطق اكتفت بالتفرج على تجاوزات وغي الجيش التركي، فيما لو كانت هذه القوات عراقية لكان الامر يختلف تماما!

وتابع البيان محذرا من أن استمرار هذا الصمت تجاه العدوان الاخير قد يؤدي الى ما لا يحمد عقباه من ضياع اراض عراقية الى الابد وانتقالها الى سلطة تركية وبذلك قد تتغير خارطة العراق.

وفي الختام أوصت المقاومة الاسلامية حركة النجباء، الشعب والحكومة العراقية باللجوء الى كل الوسائل الممكنة دبلوماسيا ودوليا وشعبيا وعسكريا واقتصاديا لكي تحافظ على حدود البلاد ووحدة اراضيه.

الجدير بالذكر أن الجيش التركي قام باحتلال اجزاء من المناطق الحدودية مع اقليم كردستان وتتذرع بمواجهة العصابات الارهابية الانفصالية الكردية.